منتدى مجلس عشائر الجنوب

هو تجمع عشائري سياسي مقاوم يجمع رؤساء القبائل والعشائر والأفخاذ وشخصيات ثقافية واجتماعية مناهضة ورافضة ومقاومة للاحتلال الأمريكي الغازي وإفرازاته
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول دخول الأعضاء

شاطر | 
 

 الرسالة التاسعة والثلاثون ذكرى الاحتلال التاسعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المكتب الاعلامي

avatar

عدد المساهمات : 3050
نقاط : 35353
تاريخ التسجيل : 14/10/2010
الموقع : http://www.ashairjanob.com

مُساهمةموضوع: الرسالة التاسعة والثلاثون ذكرى الاحتلال التاسعة    الخميس أبريل 26, 2012 7:00 pm

الرسالة التاسعة والثلاثون

ذكرى الاحتلال التاسعة



الحمد لله القوي المتين والصلاة والسلام على إمام المجاهدين وعلى آله وصحبه أجمعين.

في التاريخ أحداث لا يمكن أن تمحوها الأيام أو تنساها الذاكرة بتقادم الزمان، ولاسيما إذا اقترنت تلك الأحداث بأفراح كبيرة أو مآسي عظيمة، أما إذا جمع الحدث بين النقيضين – الفرح والحزن – فلا ريب أنه سيكون حدثا مميزا وتاريخا لا يمكن أن ينسى، وهذا ربما ينطبق على ذكرى احتلال العراق.

لقد كان التاسع من نيسان قبل تسع سنوات يوما محفورا في ذاكرة العراقيين والملايين من المسلمين وغيرهم من شعوب العالم، البعض يستذكر منه الاحتلال الأمريكي وما جاء به من شرور استمرت حتى هذا التاريخ، وآخرون يستذكرون ردة الفعل التي أبداها شباب المساجد برفع راية المقاومة، هو تاريخ يعبر عن صورة لها وجهان، وجه مأساوي وآخر مشرق.

ربما التعبير بلفظ (المأساة) لا يعبر عن حقيقة ما جاء به المحتل، فهو لفظ (صغير) قياسا بما لحق بالعراق وشعبه، والمصيبة الأكبر أن الجرائم التي ارتكبتها قوات الاحتلال الأمريكي – ومنها انتهاكات حقوق الإنسان – كانت تحت شعار (الحرية)، وأن الظلم والفساد والتسلط وما رافق (العملية السياسية) جاء باسم (الديمقراطية)، ولقد كانت الجرائم التي ارتكبها المحتل وحكوماته من البشاعة ما جعل الأقلام تعجز عن وصفها، فلقد بات غياب الأمن هو الطابع السائد للعراق، وأصبح الخوف ملازما للجميع، الفرد يخاف على نفسه من القتل أو الاعتقال في أي لحظة، والمعتقل يخاف على نفسه من التعذيب والتصفية، العائلة تخاف على أبنائها في ذهابهم وإيابهم، وتخشى عليهم حتى وهم في أحضان أهلهم، الجميع مهدد بغض النظر عن سنه أو عمله أو انتمائه، والقائمة طويلة ...

أما الصورة المشرقة التي ظهرت على يد المقاومة العراقية فهي صفحة لم يقتصر الافتخار بها على الشعب العراقي الأصيل؛ بل يتفاخر بها الشرفاء من أبناء الأمة الإسلامية، مقاومة نهضت سريعة بغير مقدمات إلا تربية إسلامية تحث على معاني الجهاد وترفض القبول بالمحتل أو الرضوخ للاستبداد، فصائل فرض الواقع عليها الظهور، وبجهود ذاتية نشأت وتطورت وتوسعت، وبتموين ذاتي تسلحت وطورت عملها، يتيمة بقيت بلا سند سياسي من الأشقاء ولا معونة إعلامية فضلا عن المعونة المالية، فشقت طريقها بين الصخر وأذهلت العالم بعملها، وبإمكانيات متواضعة قهرت جيش (القطب الأوحد) وحطمت أسطورة الجيش الذي لا يقهر ومرغت أنفه بالتراب، فكانت المقاومة العراقية (الأسطورة) الواقعية وأعجوبة العصر الحديث.

لم يكن الاحتلال الأمريكي ومن تحالف معه مجرد جنود مدججين بالسلاح يسقطون تمثالا في أحد ساحات بغداد؛ بل هو مشروع سياسي واقتصادي وثقافي وما الوجه العسكري إلا بدايته، ولذا فإن نهاية الاحتلال تتمثل بهزيمة مشروعه بكل صفحاته وليس بغياب صفحته العسكرية من الساحة وتسترها وراء واجهات أخرى صنعها.

ولأن المقاومة العراقية تعلم هذا يقينا فإنها أعلنت استمرار جهادها وعدم إلقائها سلاحها، فمشروعها (التحرير) يقابل مشروع الاحتلال، ولن تتوقف المعركة إلا بتحقيق المشروع الكامل بالتحرير الناجز والوفاء بما عاهدت الشعب العراقي بإقامة دولة العدل لينعم الإنسان بما حرم منه وتعطى حقوقه التي أمر الله بها، فهو عهد قطعناه على أنفسنا استجابة لأمر ربنا سبحانه وتعالى.

على هذا المنهج نسير ونتواصى مع بقية الفصائل بالثبات عليه؛ فهو الحق الذي نؤمن به ونتواصى معهم به ونتواصى بالصبر عليه، فالمعركة لا تزال مستمرة حتى يقضي الله أمرا كان مفعولا.

ولشعبنا نقول (إن الصبر مفتاح الفرج) ولقد صبرتم كثيرا وتحملتم ما لم يتحمله شعب سواكم.. فبارك الله بصبركم وجعله الله في صحائف حسناتكم، ولا تنسوا ما اقترفه الاحتلال وعملاؤه بحقكم وسرقة أموالكم وانتهاك حقوقكم.. فإن الأيام دول، وستدور على الظالمين، ولعل الأحداث من هروب جيش أمريكا، ومناكفات واقتتال لصوص العملية السياسية تثبت لكم ذلك، فواجبنا اليوم التكاتف ورص والصفوف وتوحيد الجهود شعبياً مع المقاومة لتعجيل عملية تغيير الحال المزري إلى غد مشرق.





كتائب ثورة العشرين

المكتب السياسي

1/ جمادى الآخر/1433هـ

22/4/2012م

وباللغة الانكليزية على الرابط

http://www.ktb-20.net/ktb/index.php?option=com_content&view=article&id=1354
المرفقات
Banna.png
لا تتوفر على صلاحيات كافية لتحميل هذه المرفقات.
(207 Ko) عدد مرات التنزيل 0
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.ashairjanob.com
 
الرسالة التاسعة والثلاثون ذكرى الاحتلال التاسعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مجلس عشائر الجنوب  :: القسم العـــــــام :: منتدي العمليات المرئية لكافة فصائل المجاهدين-
انتقل الى:  
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط مجلس عشائر الجنوب على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى مجلس عشائر الجنوب على موقع حفض الصفحات

منتدى مجلس عشائر الجنوب











 Twitter Facebook YouTube RssReview ashairjanob-web.co.cc on alexa.com